محمد السادس في رسالة للرئيس الفرنسي: الشراكة المغربية الفرنسية متميزة وما فتئت تتوطد وتتطور

14 يوليو 2019
محمد السادس في رسالة للرئيس الفرنسي: الشراكة المغربية الفرنسية متميزة وما فتئت تتوطد وتتطور
رابط مختصر

الصٌَحافة _ الرباط

بعث الملك محمد السادس برقية تهنئة لرئيس الجمهورية الفرنسية السيد إيمانويل ماكرون، وذلك بمناسبة احتفال بلاده بعيدها الوطني.

وأعرب الملك في هذه البرقية عن أحر التهانئ للرئيس الفرنسي، مشفوعة بأصدق متمنيات للشعب الفرنسي بموصول التقدم والازدهار، قائلا “إن الشراكة المغربية الفرنسية المتميزة التي ما فتئت تتوطد وتتطور، مستمدة أساسها مما يجمع بلدينا من روابط إنسانية وثقافية عريقة، تزكيها الجهود المشتركة التي يبذلها بلدانا لإنجاز مشاريع متنوعة ملموسة”.

وجاء في البرقية أيضا “كما يتجلى الطابع المتميز للعلاقات التي تربط بين المغرب وفرنسا في كثافة تعاونهما المتطلع إلى المستقبل، وفي انتظام الحوار والتشاور السياسيين الموسومين بتطابق الرؤى بشأن القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، لاسيما في مجالات السلم والأمن والتنمية المستدامة”.

وأبرز محمد السادس “ولي اليقين أن الاستحقاقات القادمة المدرجة في برنامج عملنا المشترك، وخاصة زيارة الدولة التي ستقومون بها إلى المغرب والدورة المقبلة للاجتماع رفيع المستوى، ستشكل مناسبة سانحة لتأكيد الطابع المتفرد للصداقة المغربية الفرنسية. كما أنها ستساهم في تجسيد إرادتنا المشتركة في الارتقاء بشراكتنا الاستراتيجية إلى مستوى نموذج للتعاون المفيد للجميع، سواء على المستوى الثنائي أو في بعده الإقليمي”.

وبهذه المناسبة، جدد الملك التأكيد للرئيس الفرنسي على “التزامي بمواصلة العمل سويا معكم في إطار المسار الدينامي الذي اخترناه للمغرب وفرنسا”.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، وذلك لتوفير ميزات الشبكات الاجتماعية وتحليل الزيارات الواردة إلينا. إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركائنا من الشبكات الاجتماعية وشركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم.

اطّلع على التفاصيل اقرأ أكثر

موافق
error: Content is protected !!