محطة لاستقبال بواخر بالمحمدية.. خطوة رسمية لتعزيز مخزون المغرب من الغاز الطبيعي

Journaliste
اقتصادالرئسيةسلايدر
6 يناير 2022
محطة لاستقبال بواخر بالمحمدية.. خطوة رسمية لتعزيز مخزون المغرب من الغاز الطبيعي

الصحافة _ الرباط

بدأ المغرب، يوم أمس الأربعاء، استدراج عروض لإنجاز الدراسات المتعلقة بمشروع محطة لاستقبال بواخر الغاز الطبيعي المسال، بميناء المحمدية.

ونشرت الوكالة المغربية للموانئ عبر “البوابة المغربية للصفقات” طلبا للعروض، أوضحت فيه أن المشروع “سيشمل أيضا إحداث وحدة عائمة لتخزين الغاز الطبيعي المسال وتغويزه (عملية تحويل المواد إلى غاز)” في الميناء.

وتوقعت الحكومة المغربية، ضمن مشروع موازنة 2022 في نونبر الماضي، أن تصل استثمارات المملكة في إنتاج الغاز الطبيعي ما مجموعه 265 مليون درهم (29.17 مليون دولار أمريكي) خلال عام 2021.

وقالت الوكالة إنه “سيتم البت في الطلبات المتعلقة بعروض دراسات المشروع يوم 25 يناير الجاري”.

وأوضحت أن كلفة إنجاز الدراسة تصل إلى 4 ملايين درهم (382 ألف دولار)، دون الكشف عن المبلغ المرصود لتشييد محطة استقبال بواخر الغاز والوحدة العائمة للتخزين.

وفي نونبر الماضي، أعلن المغرب في تقرير لوزارة المالية المغربية، ضمن وثائق موازنة عام 2022، أنه “يجري العمل على إحداث شركة ستعمل على تدبير وتطوير البنى التحتية الوطنية للغاز”.

وجاء في التقرير أن الشركة الجديدة “ستدير خط أنابيب الغاز (المغرب العربي- أوروبا)، وستواكب مشروع خط أنابيب الغاز (نيجيريا- المغرب)، الذي تجري حاليا دراسات للجدوى بشأنه”.​​​​​​​

رابط مختصر

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، وذلك لتوفير ميزات الشبكات الاجتماعية وتحليل الزيارات الواردة إلينا. إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركائنا من الشبكات الاجتماعية وشركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم.

اطّلع على التفاصيل اقرأ أكثر

موافق