كورونا تُكشر عن أنيابها!.. الارتفاع القياسي لعدد الإصابات بالفيروس يُهدٌد بتقييد الحجر الصحي من جديد

5 يوليو 2020
كورونا تُكشر عن أنيابها!.. الارتفاع القياسي لعدد الإصابات بالفيروس يُهدٌد بتقييد الحجر الصحي من جديد
رابط مختصر

الصحافة _ الرباط

أفردت مصادر مطلعة أن الوضعية الوبائية غير المستقرة، والارتفاع القياسي في عدد الإصابات يمكن أن يدفع السلطات إلى إعادة النظر في إجراءات تخفيف الحجر في مجموعة من المناطق، وذلك من خلال العودة للعمل بمجموعة من القيود وإغلاق المقاهي والمطاعم، والفضاءات التي تعرف بعض الاكتظاظ.

ومن بين النماذج على الخطوات الجديدة، عودة والي جهة فاس مكناس، سعيد زنبير، إلى دراسة إمكانية إغلاق المقاهي والمطاعم، وبعض الأنشطة الاقتصادية مجددا، وذلك في إطار الإجراءات الاحترازية التي تقوم بها السلطات المحلية.

ويخول القانون للولاة والعمال بإغلاق وفتح الأنشطة الاقتصادية، وذلك حسب الحالة الوبائية، التي تعرفها كل من منطقة تقع فوق نفوذهم الترابي. وحسب المصادر، فإن الإجراء الذي قد يتخذه الوالي زنيبر بتنسيق مع المصالح المركزية لوزارة الداخلية من شأنه أن يجنب العاصمة العلمية من الأسوأ، لكن إلى حدود الساعة لم يتم الإعلان عن أي خطوة رسمية في الموضوع.

وأعلنت المديرية الجهوية لوزارة الصحة بجهة فاس مكناس عن ارتفاع عدد المصابين بـ”كورونا” 1515 إصابة، وذلك بعد تسجيل 93 حالة إضافية جديدة، خلال الـ24 ساعة الماضية، من بينها 90 حالة تسجل في فاس فقط.

وكانت وزارة الصحة أعلنت، مساء أمس السبت، عن تسجيل 534 حالة إصابة مؤكدة جديدة بفيروس كورونا المستجد خلال الـ24 ساعة الماضية، ليرتفع العدد الإجمالي للمصابين بالفيروس إلى 13822 حالة في المغرب.

وحسب المصدر ذاته، فإن عدد الحالات المستبعدة، بعد الحصول على نتائج سلبية تهم التحاليل المختبرية، قد بلغ 734627 منذ بداية انتشار الفيروس على المستوى الوطني.

وأفادت المعطيات الرسمية بأن الفترة نفسها عرفت مفارقة شخصين الحياة، ليصل عدد الوفيات إلى 232 حالة، وتم التأكد من 169 حالة شفاء إضافية لترتفع الحصيلة الإجمالية للتعافي إلى 9329 حالة.

كلمات دليلية

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، وذلك لتوفير ميزات الشبكات الاجتماعية وتحليل الزيارات الواردة إلينا. إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركائنا من الشبكات الاجتماعية وشركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم.

اطّلع على التفاصيل اقرأ أكثر

موافق
error: Content is protected !!