فاس التي غضب منها الحسن الثاني ورعاها الملك محمد السادس!

admin
الرئسيةسلايدرفي الواجهة
21 فبراير 2021
فاس التي غضب منها الحسن الثاني ورعاها الملك محمد السادس!

الصحافة _ الرباط

تفاعل الاتحاديون القدامى في مدينة فاس بشكل كبير مع مبادرة انعقاد مجلس وزاري في مدينتهم، ليكتب واحد من الاتحاديين، الذين صمدوا في وجه طاحونة الاتحاد الاشتراكي.

ووفق ما أوردته أسبوعية “الأسبوع الصحفي” ضمن عددها الأخير، فإن القيادي الإتحادي جواد شفيق قال: “من فاس مهد الدولة والوطنية والبورجوازية والنخبة، ومحرار السياسة، فاس عقد الحماية، ووثيقة المطالبة بالاستقلال والديمقراطية، فاس التي هجرها المولى إسماعيل، وغضب منها المرحوم الحسن الثاني، والتفت إليها ورعاها محمد السادس.. فاس العظيمة هذه، وليس المسخ الذي صارته، هي من اختارها جلالته والتاريخ لالتئام مجلس وزاري مخرجاته الأساسية كانت بعلامة ونكهة الحماية: الحماية التشريعية والقانونية للعمليات الانتخابية، والحماية الاجتماعية لجميع الفئات الاجتماعية”.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، وذلك لتوفير ميزات الشبكات الاجتماعية وتحليل الزيارات الواردة إلينا. إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركائنا من الشبكات الاجتماعية وشركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم.

اطّلع على التفاصيل اقرأ أكثر

موافق