عرض 3500 قطعة من الحلي الشخصية لمحمد السادس بالأوداية

9 سبتمبر 2019
عرض 3500 قطعة من الحلي الشخصية لمحمد السادس بالأوداية
رابط مختصر

الصحافة _ الرباط

المؤسسة الوطنية للمتاحف تعيد الحياة للمتحف القديم لقصبة الأوداية بالرباط، الذي يحتضنه القصر السابق للسلطان مولاي إسماعيل.

المتحف الإثنوغرافي، في ظل الحماية الفرنسية، قبل أن يتحول بعد الاستقلال إلى متحف متخصص في المجوهرات والحلي والملابس القديمة، سيعرف حياة جديدة بعد أن يتحول اسمه إلى المتحف الوطني للحلي بعد الانتهاء من الأشغال التي ستبدأ فيه “قريبا”، حسب مهدي قطبي، رئيس المؤسسة الوطنية للمتاحف.

وأكد مهدي قطبي أكد، أن المتحف سيعرض إلى جانب مجموعته القديمة، مجموعة من الحلي تتكون من 3500 قطعة من المجموعة الشخصية للملك محمد السادس التي وضعها رهن إشارة المتحف.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، وذلك لتوفير ميزات الشبكات الاجتماعية وتحليل الزيارات الواردة إلينا. إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركائنا من الشبكات الاجتماعية وشركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم.

اطّلع على التفاصيل اقرأ أكثر

موافق
error: Content is protected !!