سفيرة كندا بالمغرب تبرز أقوى اللحظات التي قضتها بالمملكة بعد عام من تولي مهامها

journalist2
الرئسيةسلايدرفي الواجهة
29 نوفمبر 2020
سفيرة كندا بالمغرب تبرز أقوى اللحظات التي قضتها بالمملكة بعد عام من تولي مهامها

الصحافة _ وكالات

تقاسمت سفيرة كندا بالمغرب، نيل ستيوارت، مع متابعيها على تويتر أبرز اللحظات التي طبعت مقامها بالمملكة منذ وصولها قبل حوالي عام.

وكتبت السفيرة أنها قدمت إلى المغرب من أوتاوا قبل نحو عام بالتزامن مع عاصفة ثلجية ببلدها حيث حطت الرحال بالعاصمة الرباط ووجدت في استقبالها فريق موظفي السفارة الكندية بالمغرب، مؤكدة أنه بعد مرور حوالي العام من تولي مهامها الجديدة باتت متيقنة أكثر من أي وقت بالمستقبل المشرق للعلاقات الكندية المغربية.

وعزت السفيرة الكندية ذلك إلى الدينامية التي شهدتها العلاقات الثنائية بين البلدين خلال الفترة الماضية، حيث زار وزير الخارجية الكندي، فرانسوا فيليب شامبان، المغرب، والتقى العديد رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، ونظيره وزير الخارجية المغربي، ناصر بوريطة، وممثلين عن الشباب والنساء.

وأضافت أن تزامن وصولها للمغرب مع انتشار جائحة كورونا لم يمنعها من الانطلاق في اكتشاف المغرب حيث زارت العديد من المدن والجهات كسوس ماسة والأطلس المتوسط وفاس وزاكورة وورزازات ومراكش، والتقت بالعديد من أفراد الساكنة المحلية.

وأعربت عن فخرها بالمغربيات اللواتي يشتغلن من أجل تحقيق المساواة والاحترام لحقوق النساء والفتيات، كما عبرت عن فخرها بمساهمة كندا في مساعدة جهودهن عبر الحوار مع القادة السياسيين والاقتصاديين والمثقفين والمناضلين، بالإضافة إلى الدعم الدولي لصوت وتمثيلية النساء في اتخاذ القرار والاستقلالية الاقتصادية للنساء والمقاولة والترافع عن المبادرات المحلية.

المصدر: 2M

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، وذلك لتوفير ميزات الشبكات الاجتماعية وتحليل الزيارات الواردة إلينا. إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركائنا من الشبكات الاجتماعية وشركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم.

اطّلع على التفاصيل اقرأ أكثر

موافق