حسن ابوعقيل يكتب… الرقص فوق ركح الشعب، رسالة إلى السيد عزيز أخنوش رئيس الحكومة

3 سبتمبر 2022
admin
الرئسيةالهدهدسلايدر
حسن ابوعقيل يكتب… الرقص فوق ركح الشعب، رسالة إلى السيد عزيز أخنوش رئيس الحكومة

حسن ابوعقيل من أمريكا

تحية وتقدير :
‏… وأخيرا إستقر رأيي أن أكاتبكم وأخاطبكم لكوني مواطن مغربي له الحق في التنويه والإنتقاد ، كما لي الحق في التنوير ‏والتوجيه والتقويم ، والحق أستمده من أنني واحد من هذا الشعب الوفي والعزيز ، وواحد من السياسيين من خارج الأحزاب ‏ومن خارج الأغلبية ومن خارج المعارضة البرلمانية ، مناضل مؤطر من خلال الأندية الثقافية بتراب عمالة الفداء درب ‏السلطان ومن خلال العمل الجمعوي والمسرحي والتربوي ، وتبقى المدينة الفاضلة بالنسبة لي الجمعية المغربية لتربية الشبيبة ‏التي كان لها الفضل الكبير في التأطير السديد متوازية وتجربتي الصحفية التي جمعتني والأقلام الحرة النزيهة من الجيل ‏الذهبي وهي نخبة من الأسماء التي تحترم نفسها وذات مصداقية خالصة ومداد لا يقبل البيع والشراء .

فالسبب الحقيقي الذي دفعني لهذه الكتابة ، هو إلحاحي لتصلكم مطالبي قبل أن ترمى كالعادة داخل سلة المهملات من قبل ‏أصحاب المؤامرة الغيورين على البقاء في مناصب المسؤولية من أجل حماية أنفسهم وضمان استمرار مصالحهم ورواج ‏حساباتهم البنكية واستقوائهم وتحكمهم في هذا الشعب الوطني الصبور والمتسامح الغيور .

فقد علمتنا السياسة في الدول الديمقراطية عدم التفيهق على الناس ، والنزول إلى الأمة للإنصات والتواصل وعدم التمييز بين ‏عمرو وزيد ، والحرص على المساواة وتكريس الحريات وإنتاج نخب قادرة على خدمة المواطن تكتسيها – النخب – الأخلاق ‏الحميدة وتتوفر فيها المصداقية والوطنية .

السيد عزيز أخنوش ، أرى فيكم اليوم أنكم رجل عُين رئيسا للحكومة لكونكم حظيتم بالثقة المولوية بغض النظر عن مؤهلكم ‏السياسي ، وهنا أقولها بكل صراحة أن العقد الدستوري في فصله 47 أستثنيه في هذه الحالة الفريدة والوحيدة لأن حزبكم لم يفز ‏باسم انتخابات أعضاء مجلس النواب لأني غير مقتنع بأن القاسم الإنتخابي المعتمد على عدد المسجلين في اللوائح الإنتخابية لا ‏يعتبر صوت الناخب ولا سلطته في اختيار من سيمثله داخل المجلس الموقر ، وعليه تبقى قناعاتي تلزمني خاصة بعد توظيفكم ‏للقاسم الإنتخابي المعتمد على صوت الناخب في الجماعات الترابية ، ولا يعقل وضع قاسمين انتخابيين في إنتخابات موحدة ‏وفي يوم واحد ، وقانونا نعرف أن اللوائح الإنتخابية هي شرط المرور إلى صناديق الإقتراع وليس سلطة الصوت .

السيد عزيز أخنوش ، نرحب بكل حكومة تم تنصيبها بعد التصريح بالبرنامج الحكومي ويتم التصويت عليه من قبل البرلمان ‏، حيث ينطلق العداد لتشرع الحكومة في برنامجها الذي سيخدم مصالح المواطنين والمصالح العليا للبلاد ويتسنى لها تصحيح ‏أخطاء الحكومة السالفة والتي فشلت في برنامجها ، وهذا ما ينتظره الشعب المغربي من شمال المملكة إلى أقاليمها الجنوبية .

وعلى هذا الأساس ، أود أن أقول لك من خلال هذه السطور أن بعد 11 شهرا ، لم يتسنه الوضع الإقتصادي ولا الإجتماعي ولا ‏المشهد السياسي ، ويلات لازالت عالقة بقضايا الأمة فلا تغيير ولا أمل ، فكان بإمكاني أن ألتزم بجرد الكثير من المعطيات التي ‏تعرفها شخصيا كرئيسا للحكومة ، ومتأكد باعتباركم رئيسا للسلطة التنفيذية أن لا شيئ تحقق وكل ما في الأمر مجرد خطاب ‏يعتمد على التسويف والإستشراف أما الآنية فكل شيئ مستعصي على الحكومة تدبيره خاصة الشق الأهم وهو التصالح مع ‏الشعب وبناء الدولة الإجتماعية علما أن مشاريع فتحت أبوابها ، لكنها مشاريع ملكية وأوراش يعرفها الصغير منا قبل الكبير .

السيد رئيس الحكومة : إن التدبير المرفق للإستقواء والتحكم ، تدبير فاشل ولن يحقق أهدافه النبيلة ولن يكون عطاءه مثمرا ولا ‏يخدم السياسة الرشيدة فلا داعي لإقحام إسم الملك في برامج واهية ، لكون ملك البلاد أعلنها في خطاباته على محمل الجد ، وأنه ‏أصبح لا يثق في عدد من المسؤولين .

السيد عزيز أخنوش : عليكم لإنجاح مؤسسة رئاسة الحكومة ، أن تحرصوا على أنكم رئيسا للحكومة ، بمعنى أنكم في خدمة ‏الأمة بكل أطيافها … ولا تفكر في حزب الأحرار إلا عند أنشطتكم الخاصة بالتجمعيين حتى لا يختلط عليكم الأمر كما هو ‏حاصل وملاحظ ٌ اليوم وهذه الإزدواجية تفسد تدبيركم كرئيسا للسلطة التنظيمية ولن تجلب لكم إلا أمواجا

من السخط بمده ‏وجزره قد نتجاوز كل شيئ ، وقد نتحاور باللتي هي أحسن من أجل سلامة برنامجكم الحكومي ، لكن الأسلوب الممنهج واضح أنه في ‏طريق مسدود ، فالجوقة الوزارية إختلط عليها مسؤولية الوزير في مرفقه السياسي التدبيري ، فمنهم من أبان عن القوة والعنف ‏للتستر على تقصيره وكفاءته ، ومنهم من استخدم القرارات المتسرعة فجعلته حبيسا بين مطالب المواطنين وبين تحقيق برامج ‏لازالت لم يجف مدادها ، وآخرين إستقووا بمناصبهم ، لكن في الجانب الآخر نرى وزارة الداخلية بجودة أفضل وتتطلب ‏مجهودات أكثر في ظل الأزمات الحالية واللفيف المقرون بالمواطن ، أزمات الوباء والفقر والعطالة والبطالة والأجور الجامدة ‏رغم مبادرة 5 % زيادة فإنها غير كافية ولا مجدية أمام هول ارتفاع الأسعار وإنذار الشعب على صفيح ساخن .

السيد عزيز أخنوش : إن الوضع كارثي عليكم بمصارحة الجمهور والتواصل معه والأخذ باقتراحات الأمة وتحقيق مطالبهم ‏وإلا ما فائدة حكومة جديدة إذا لم تخدم المواطن .

إن خطاب التمويه يضر أكثر بالمواطنين ، وملك البلاد ينصت إلى شعبه وستظهر الحقيقة ساعتها ، عندما يتحدث الشارع ‏المغربي عن الظروف التي قضاها مغاربة الخارج في إطار برنامج ” مرحبا ” الذي فشل في جميع مراحله فحين أنكم نوهتم بالبرنامج كالعادة وأقدمتم على تبييض الواجهة عوضا أن تقولوا الحقيقة المرة التي عاشها أغلب الوافدين من مغاربة الخارج ‏طيلة إقامتهم بالمغرب أمام ارتفاع الأسعار دون مراقبة للمواد الأسايسية والفنادق و الشواطئ و الإدارة و المحاكم ‏وقضايا الجالية العالقة من خلال النصب على استثماراتهم وعقاراتهم وممتلكاتهم إلى جانب التعامل مع المسؤولين واستقبالهم بكل ‏استقواء وعجرفة طبعا هناك استثناءات لكن ناذرة وجد قليلة ومع ذلك تستحق التنويه .

نتمنى أن يتغير الوضع بعد خطاب ثورة الملك والشعب ، والقيام بإبعاد من تحمل مسؤولية وزير الجالية في الحكومات السالفة لأنهم ‏فشلوا وحظهم كان في عدم المساءلة أمام المسؤولية .

يبقى الحق لكل مغربي في الداخل أو الخارج أن تنصتوا لرأيه بكل تقدير واحترام ، والرأي الآخر السيد رئيس الحكومة ليس سبة ‏وليس قذفا ولا تشهيرا مع فائق الإحترام والتقدير .

حسن أبوعَقيل

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، وذلك لتوفير ميزات الشبكات الاجتماعية وتحليل الزيارات الواردة إلينا. إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركائنا من الشبكات الاجتماعية وشركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم.

اطّلع على التفاصيل اقرأ أكثر

موافق