تصعيد حكومي ضدٌ “الطاغية عبد المولى”.. وزير الشغل يُحيل قضية خروقات وإختلاسات “تعاضدية الموظفين” على النيابة العامة ويُراسل الجهاز الدبلوماسي لمنعه من حضور المؤتمرات واللقاءات الدولية

3 نوفمبر 2019
تصعيد حكومي ضدٌ “الطاغية عبد المولى”.. وزير الشغل يُحيل قضية خروقات وإختلاسات “تعاضدية الموظفين” على النيابة العامة ويُراسل الجهاز الدبلوماسي لمنعه من حضور المؤتمرات واللقاءات الدولية
رابط مختصر

الصحافة _ الرباط

وجه وزير الشغل والإدماج المهني، محمد أمكراز، رسائل عن طريق وزارة الشؤون الخارجية والتعاون إلى الهيئات والمنظمات الدولية المعنية بالتعاضد، وخاصة الاتحاد الإفريقي للتعاضد، والجمعية الدولية للتعاضد، قصد إخبارها بقرار حل التعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية، وأن رئيسها السابق، عبد المولى عبد المومني، أصبح لا يمثل المؤسسية.

وكشفت جريدة “الأخبار” التي أوردت الخبر ضمن عددها ليوم الإثنين 04 نونبر الجاري، أن مراسلات الوزير الوصي جاءت بعد استمرار عبد المولى في حضور لقاءات دولية واستقبال مسؤولين بصفته رئيسا للتعاضدية.

وحسب ذات المصدر، فإن عبد المولى سيضع نفسه أمام المتابعة القضائية في حالة «انتحاله» لصفة رئیس التعاضدية، منذ صدور قرار حلها بالجريدة الرسمية.

وفي السياق نفسه، أكدت المصادر أن وزارة  الشغل والإدماج المهني قررت إحالة التقرير الذي أنجزته هيئة مراقبة التأمينات والاحتياط” الاجتماعي «أكابس» على رئاسة النيابة العامة، لكونه يتضمن خروقات واختلالات مالية وإدارية خطيرة، تكتسي صبغة جنائية حيث فوت عبد المولى ما مجموعه 117 صفقة خلال الفترة ما بين 2013 و2018.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، وذلك لتوفير ميزات الشبكات الاجتماعية وتحليل الزيارات الواردة إلينا. إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركائنا من الشبكات الاجتماعية وشركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم.

اطّلع على التفاصيل اقرأ أكثر

موافق
النشرة البريدية
إشترك في النشرة البريدية للتتوصل بأحر الأخبار ساخنة فور نشرها
error: Content is protected !!