بنشماش جعرْ: مكاين لا فوق لا تحت القصر مامكلف حد بالبام وسٌِي فؤاد تبرا من اخشيشن ومارضيينش عليه وغانطحنهم واحد واحد ولو على جثتي ولي فجهدهم يديروه

16 أغسطس 2019
بنشماش جعرْ: مكاين لا فوق لا تحت القصر مامكلف حد بالبام وسٌِي فؤاد تبرا من اخشيشن ومارضيينش عليه وغانطحنهم واحد واحد ولو على جثتي ولي فجهدهم يديروه
رابط مختصر

الصحافة _ سعيد بلخريبشيا

كشف مصدر جد موثوق لجريدة “الصحافة” الإلكترونية، بعض تفاصيل لقاء مصغر عقده حكيم بنشماش الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، أيام قبل عيد الأضحى بإقامته بالرباط، حضره بعض قياديي الحزب المقربين منه، وعلى رأسهم العربي المحرشي.

وحسب ما تسرب من اللقاء، فإن حكيم بنشماش كشف مضامين لقاء جمعه بفؤاد عالي الهمة مستشار الملك محمد السادس، وهو مؤسس حزب الأصالة والمعاصرة، تم خلاله التداول في الأزمة الداخلية التي يتخبط فيها الحزب، يضيف الأمين العام، أنه وقف على مجموعة من الحقائق والمعطيات المغلوطة التي كان يروج لها احمد اخشيشن عضو المكتب السياسي للحزب ورئيس مجلس جهة مراكش آسفي، والذي يسوق لنفسه على أنه مكلف من طرف القصر المكي لإعادة ترتيب البيت الداخلي للحزب.

ووفق ما جاء على لسان حكيم بنشماش، فإن فؤاد عالي الهمة أبلغه بعدم وجود أي تكليف أو هكذا علاقة بينه شخصيا أو أي مستشار ملكي آخر أو مسؤول في القصر الملكي باحمد اخشيشن بخصوص ما يقع في حزب الأصالة والمعاصرة، مضيفا بلغة شديدة اللهجة وفي حالة نرفزة: “سٌِي فؤاد قالي ماعندي علاقة بهادشي لي واقع فالبام وماعندي علاقة باخشيشن وتبرا منو.. وأنا غانطحنهم واحد واحد ولو على جثتي..”.

كلام حكيم بنشماش خلق حالة من الذعر والدهشة في صفوف الحاضرين لحفل العشاء الذي احضتنته إقامة الأمين العام، حيث حاول العربي المحرشي تلطيف الأجواء بدعوته بالكف عن الحديث عن فؤاد عالي الهمة باعتباره مستشارا ملكيا ولا علاقة تجمعه حاليا بالحزب، ليجيبه حكيم بنشماش”هادشي بزاف سيد غول علينا بالفوق وحنا تيقناه وتبعنا فالكذوب ديالو.. وهاد الفوق ماراضيش عليه.. ودابا مكاين صلح وغانطرد أي واحد مابغاش يشد الصف.. ولي فجهدهم يديروه.. وحنا ماكين لا غضبة لا فوق لا تحت”.

وينتظر أن يتخذ حكيم بنشماش خلال الأيام المقبلة مجموعة من قرارات الطرد في حق معارضيه المنتمون لتيار “المستقبل” وعلى رأسهم احمد اخشيشن الذي سيتم تجميد عضويته إلى حين النظر قضائيا وقانونيا في ملف البرنامج الاستعجالي، حيث تطاله اتهامات باختلاس الملايير من المال العام.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، وذلك لتوفير ميزات الشبكات الاجتماعية وتحليل الزيارات الواردة إلينا. إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركائنا من الشبكات الاجتماعية وشركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم.

اطّلع على التفاصيل اقرأ أكثر

موافق
error: Content is protected !!