بسبب كورونا.. المغرب يسجل تراجعا مهما في مؤشرات التجارة الخارجية

30 يونيو 2020
بسبب كورونا.. المغرب يسجل تراجعا مهما في مؤشرات التجارة الخارجية
رابط مختصر

الصحافة _ وكالات

أفادت المندوبية السامية للتخطيط، اليوم الاثنين، أن الأرقام الاستدلالية للتجارة الخارجية سجلت تراجعا مهما خلال الفصل الأول من 2020، وذلك مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي.

وأوضحت المندوبية، في مذكرة إخبارية حول الأرقام الاستدلالية للتجارة الخارجية خلال الفصل الأول من 2020 (أساس 100 :2012 )، أن الرقم الاستدلالي للقيم المتوسطة للواردات شهد انخفاضا بـ 1،4 في المائة إبان هذه الفترة مقارنة مع الفصل ذاته لسنة 2019.

وعزت هذا التراجع، بشكل خاص، إلى انخفاض القيم المتوسطة في مجموعات الاستعمال لـ “أنصاف المنتجات” بـ 8ر4 في المائة، وفي “الطاقة وزيوت التشحيم” بـ 3ر6 في المائة، وفي “المواد الخام من أصل معدني” بـ 6ر44 في المائة، وفي “المواد الغذائية والمشروبات والتبغ” بـ 6ر1 في المائة.

وبالمقابل، سجلت الأرقام الاستدلالية للقيم المتوسطة لـ”مواد التجهيز الصناعية” و”مواد الاستهلاك” و”مواد التجهيز الفلاحية” ارتفاعا على التوالي بـ 5ر5 في المائة و4ر2 في المائة و2 في المائة، مساهمة بذلك في التخفيف من حدة انخفاض الرقم الاستدلالي للقيم المتوسطة للواردات.

وفي ما يخص الرقم الاستدلالي للقيم المتوسطة للصادرات، أشارت المندوبية إلى أنها عرفت بدورها انخفاضا بـ 7ر3 في المائة في الفصل الأول من سنة 2020 مقارنة مع الفترة نفسها من السنة السابقة.

ونتج هذا الانخفاض، حسب المذكرة ذاتها، بالخصوص عن تراجع القيم المتوسطة في “أنصاف المنتجات” بـ5ر15 في المائة، وفي “المواد الخام من أصل معدني” بـ 5ر9 في المائة، وفي “مواد الاستهلاك” بـ 4ر0 في المائة، وفي “مواد التجهيز الصناعية” بـ 2ر0 في المائة.

وعلى العكس من ذلك، سجل هذا الرقم الاستدلالي ارتفاعا في “المواد الغذائية والمشروبات والتبغ” بـ 7ر0 في المائة، وفي “المواد الخام من أصل حيواني ونباتي” بـ 7ر5 في المائة.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، وذلك لتوفير ميزات الشبكات الاجتماعية وتحليل الزيارات الواردة إلينا. إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركائنا من الشبكات الاجتماعية وشركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم.

اطّلع على التفاصيل اقرأ أكثر

موافق
error: Content is protected !!