بالفيديو: الملياردير الدرهم يُرسل عمال ضيعاته بالداخلة إلى المستشفى ويخاطبهم: “منكم للدولة”

2019-07-13T13:02:50+01:00
2019-07-13T15:09:41+01:00
سلايدرسياسةمجتمع
13 يوليو 2019
بالفيديو: الملياردير الدرهم يُرسل عمال ضيعاته بالداخلة إلى المستشفى ويخاطبهم: “منكم للدولة”
رابط مختصر

الصٌَحافة _ لحسن بنكروش

مازال رجل الأعمال والبرلماني والقيادي الاتحادي السابق حسن الدرهم، يرفض أداء أجور عاملات وعمال ضيعاته الفلاحية “بقالة الصحراء”، وتسوية وضعيتهم المالية والقانونية، حيث يستعدون للدخول في الأسبوع الثاني من الإعتصام المفتوح الذي يخوضونه بمعية أبنائهم أمام المديرية الجهوية للشغل إلى حين أداء أجورهم، وتسوية وضعيتهم المالية والإدارية.

ونشر عاملات وعمال الضيعات الفلاحية “بقالة الصحراء” بمدينة الداخلة، شريط فيديو، يُوثق للحظة سقوط أحد العمال مغمى عليه أمام مقر المديرية الجهوية للشغل، حيث تم نقله إلى المستشفى الجهوي الحسن الثاني لتلقي العلاجات الضرورية، وهي الحالة الثانية من نوعها منذ إنطلاق الإعتصام الإحتجاجي، وفق ما التعليق الذي رافق الشريط.

وكشف أحد عمال ضيعات “بقالة الصحراء”، أن مسؤولي الشركة المسيرة للضيعات الفلاحية، وهم جلهم من أصهار رجل الأعمال حسن الدرهم، خاطبوا بعض العمال خلال لقاء هامشي جمعهم بالضيعة الفلاحية، بالقول: “الدولة مابغاتش تعاون سي حسن باش يخلصك.. منكم للدولة”.

ويرفض حسن الدرهم، مالك الضيعات الفلاحية، الجلوس على طاولة الحوار مع العاملات والعاملون الزراعيون، متهربا من أداء أجورهم ومستحقاتهم المالية وتسوية وضعيتهم القانونية، بذريعة انعدام السيولة المالية، وناهجا سياسة الإبتزاز المالي للدولة لتمكينه من الملايير لإستكمال بناء ثروته، وهي العادة التي دأب عليها منذ سنوات خلت بتواطئ مع مسؤولين كبار في مؤسسات الدولة.

هذا، فيما أقام نهاية الأسبوع المنصرم، حفل خطوبة أسطوري لإبنه، بمدينة أكادير، مر في أجواء “ألف ليلة وليلة”، حضره علية القوم، واجتمع فيه المال والسياسة، وغابت عنه المشاكل العويصة التي يتخبط فيها عمال وعاملات ضيعاته الفلاحية بمدينة الداخلة، حيث استقدم وجبات مختلفة وعالمية لحفل “الخطوبة الأسطوري”، حضرت فيه أنواع من الأسماك لا توجد في السوق المغربية، ونشطه موسيقيون وفنانون من المغرب والخليج، فيما يرفض أداء الأجور المالية لعمال وعاملات ضيعاته الفلاحية بالداخلة، والتي تقدر في مجملها بما يقارب 800 مليون سنتيم.

وكانت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان، قد دخلت على خط قضية العاملات والعاملين الزراعيين في الضيعات الفلاحية “بقالة الصحراء”، حيث أعلنت في بلاغ صادر عن الاجتماع الأخير للمكتب المركزي، تضامنها مع مستخدمي الضيعات الفلاحية، وهم المنضوون تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، والذين يطالبون بأداء مستحقاتهم المالية التي لم يتلقوها طيلة ثلاثة الأشهر الماضية، رغم أن المردودية الإنتاجية للضيعة الفلاحية ممتازة، ولا تعاني من أي مشاكل في تصدير منتوجاتها الفلاحية التي تم تصديرها إلى بلدان الإتحاد الأوروبي.

ويطالب المحتجون كافة المسؤولين الحكوميين والجهات المسؤولة بـ”التدخل من أجل تمكين مستخدمات ومستخدمي الضيعات المذكورة من أجورهم وباقي حقوقهم التي يكفلها لهم القانون”.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، وذلك لتوفير ميزات الشبكات الاجتماعية وتحليل الزيارات الواردة إلينا. إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركائنا من الشبكات الاجتماعية وشركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم.

اطّلع على التفاصيل اقرأ أكثر

موافق
error: Content is protected !!