المنافسة بين الثنائي القوي المغربي والمصري على تنظيم نهائي دوري أبطال أفريقيا تشعل الأجواء داخل “الكاف” وعلى مواقع التواصل

21 يوليو 2020
المنافسة بين الثنائي القوي المغربي والمصري على تنظيم نهائي دوري أبطال أفريقيا تشعل الأجواء داخل “الكاف” وعلى مواقع التواصل
رابط مختصر

الصحافة _ وكالات

أشعلت رغبة الثنائي القوي، المغربي والمصري، فرض كل واحد مهما نفوذه، الاجواء داخل الاتحاد الأفريقي لكرة القدم (الكاف)، فكلاهما يريد تنظيم بلده للمباريات، ما يعطي أفضلية للأندية المستضيفة.

وحسب موقع “كوورا” المتخصص في تغطية الأحداث الكروية، فان أسباب تفاقم الأزمة برزت بعد قرار الكاف، إقامة نصف النهائي والنهائي في بطولتي الأندية بنظام الدورة المجمعة، وهو ما أشعل الصراع بين هاني أبو ريدة، عضو المكتب التنفيذي في الاتحادين الأفريقي والدولي، والمغربي فوزي لقجع، نائب رئيس الكاف.

وقالت تقارير مصرية أن محمود الخطيب رئيس نادي الأهلي وهاني ابو ريدة نجحا فى منع المغرب من الحصول على حقوق تنظيم نصف نهائي عصبة أبطال افريقيا، بعدما كان المغرب قد تقدم بطلب استضافتها.
فوزي لقجع رئيس الاتحاد الملكي المغربي لكرة القدم وعضو المكتب التنفيذي بالكاف، إستند على مؤشرات الحالة الوبائية لفيروس كورونا حيث اعتبر الوضع الصحي بالمغرب يؤهله للظفر بشرف الاستضافة أكثر مصر.

كان قرار مكتب الكاف يتجه صوب المغرب، غير أن جهود المهندس هاني أبو ريدة بالتنسيق مع الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، والحضور المصري المؤثر في اللجنة بتصويت محمود الخطيب رئيس الأهلي وعصام الدين أحمد عضوي اللجنة لصالح مصر، منع القرار ليتم الاستقرار في النهاية على لعب المباريات بطريقتها المعتادة، ذهابا وإيابا، حسب موقع “الكابتن” التابع لصحيفة الدستور المصرية.

وجهة النظر المغربية، ترى أن اعتذار الكاميرون التي تقدمت مع المغرب وتونس لاستضافة النهائي، عن عدم الاستضافة لدواع أمنية، تجعل الأولوية للمغرب في تنظيم هذا العرس الكروي.

أما الجانب المصري، فيرى أن مصر البلد الوحيد التي تقدم بطلب رسمي لاستضافة المباريات، بعد قرار الكاف ضم مباراتي نصف النهائي للنهائي بنظام الدورة المجمعة.

تقارير صحفية مغربية، قالت ان المغرب أحبط مساعي الاتحاد المصري لكرة القدم لإقامة دور نصف نهائي دوري أبطال إفريقيا في القاهرة، وذلك بعد تحركات قوية للقاهرة داخل الاتحاد الافريقي لنيل استضافة الدورين معا، حيث يواجه الأهلي المصري غريمه الوداد المغربي، والزمالك نظيره الرجاء البيضاوي.

ووجه الاتحاد المصري لكرة القدم، خطابا رسميا للكاف، يطالب من خلاله بمعاملة بطولة كأس الكونفيدرالية مثل بطولة دوري أبطال أفريقيا، في أي قرار يتعلق بنظام إقامة مباريات الدورين نصف النهائي والنهائي.

ونشر الاتحاد المصري، بلاغا على صفحته الرسمية، أوضح فيه أنه في حالة إصرار الكاف على إقامة الدور قبل النهائي للكونفيدرالية فقط من مباراة واحدة ، فلابد من إقامتها في بلد محايد تحقيقا للعدالة وعدم تمييز أحد الطرفين على حساب الآخر.

وشدد الاتحاد على أن مصر هي البلد الوحيد الذي تقدم رسميا للكاف بطلب استضافة الدورين قبل النهائي والنهائي لبطولة دوري الأبطال بعد اعتذار الكاميرون، مشيرا في نفس الوقت إلى إسناد مهمة تنظيم الدورين قبل النهائي والنهائي للكونفيدرالية إلى المغرب رغم مشاركة فريقين منه في دور النصف.

من جهته، قال المغربي، فوزي لقجع، تعليقا علي قرار “الكاف” بإعادة مباراة الوداد والترجي التونسي في ملعب مُحايد، أن “الألقاب يجب أن يفوز بها الفريق على أرضية الملعب، وبالنتائج”، وليس بشيء آخر.

كلمات دليلية

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، وذلك لتوفير ميزات الشبكات الاجتماعية وتحليل الزيارات الواردة إلينا. إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركائنا من الشبكات الاجتماعية وشركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم.

اطّلع على التفاصيل اقرأ أكثر

موافق
error: Content is protected !!