المغرب يُعلن رفضه التام لخطط الضم الإسرائيلية.. وهذه هي التفاصيل!

admin
2020-09-29T13:23:48+01:00
الرئسيةسلايدرفي الواجهة
11 يونيو 2020
المغرب يُعلن رفضه التام لخطط الضم الإسرائيلية.. وهذه هي التفاصيل!

الصحافة _ الرباط

أعلن المغرب رفضه التام لجميع الخطوات والإجراءات الأحادية الجانب التي قد تقدم عليها حكومة الاحتلال الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

واعتبر وزير الشؤون الخارجية والتعاون الأفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، في كلمة وجهها، يوم الأربعاء المنصرم، إلى المشاركين في الاجتماع الاستثنائي للجنة التنفيذية على المستوى الوزاري، في منظمة التعاون الإسلامي، المنعقد عن بعد، أن “الخطوات والإجراءات الإسرائيلية ستشكل انتهاكاً واضحاً لقرارات الشرعية الدولية والقانون الدولي، ومن شأنها المسّ بمبدأ حل الدولتين المتوافق عليه دولياً، وتقويضاً لكل الجهود الرامية إلى تحقيق السلام العادل والشامل الذي يتطلع إليه المجتمع الدولي”.

وأعرب بوريطة عن “قلق المملكة الكبير من التداعيات الخطيرة لتطبيق هذه الإجراءات الإسرائيلية على أمن المنطقة واستقرارها، وما قد ينتج منها من عوامل التوتر والتأزيم التي لن تستفيد منها إلا قوى التطرف الرافضة للسلام”.

في المقابل، أعلن الوزير “تشبث المملكة الكامل بالسلام كخيار استراتيجي لحل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، وقناعتها التامة بأن النهج التفاوضي بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي يظل السبيل الوحيد والناجع من أجل التوصل إلى حل منصف ودائم لهذا الصراع، يمكن الشعب الفلسطيني من حقوقه المشروعة في إقامة دولته المستقلة، تتوافر لها شروط الحياة وذات سيادة، عاصمتها القدس الشرقية”.

وأكد بوريطة “دعوة المملكة الملحة إلى تكثيف الجهود مع الأطراف الدولية الفاعلة والقوى المحبة للسلام في العالم، لصون الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني، والتصدي للممارسات الإسرائيلية المخالفة للشرعية الدولية، والعمل على إعادة إطلاق دينامية بناءة للسلام، تضمن لكل شعوب المنطقة العيش في أمن واستقرار ووئام”.

وقال بوريطة، بمناسبة الاجتماع المنعقد لمناقشة الإجراءات أحادية الجانب التي تعتزم حكومة الاحتلال القيام بها لضم أجزاء من الأراضي الفلسطينية المحتلة في الضفة الغربية، إنّ “المملكة (..) ستظل دوماً داعماً أساسياً للقضية العادلة للشعب الفلسطيني الشقيق ولحقوقه المشروعة، بما يحقق تطلعاته في العيش بحرية وكرامة”.

وأعلن وزير الخارجية الإسرائيلي غابي أشكنازي، في مؤتمر صحافي عقده، أمس الأربعاء، مع نظيره الألماني هايكو ماس، أن حكومة الاحتلال ستمضي في تنفيذ خطة ضمّ أراضٍ بالضفة الغربية بالتنسيق الكامل مع الولايات المتحدة، زاعماً أنها، في المقابل، ستحافظ على اتفاقات السلام مع جيرانها.​

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، وذلك لتوفير ميزات الشبكات الاجتماعية وتحليل الزيارات الواردة إلينا. إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركائنا من الشبكات الاجتماعية وشركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم.

اطّلع على التفاصيل اقرأ أكثر

موافق