المصنع الهندي الذي اقتنى منه المغرب لقاح كورونا يطمئن العالم بعد الحريق

Journaliste
الرئسيةسلايدرفي الواجهة
21 يناير 2021
المصنع الهندي الذي اقتنى منه المغرب لقاح كورونا يطمئن العالم بعد الحريق

الصحافة _ الرباط

اندلع حريق في أكبر معهد لإنتاج اللقاح في الهند والعالم “سيروم اينستيتيوت أوف إنديا” الخميس، كما أظهرت صور بثها التلفزيون المحلي، لكن وسائل الإعلام أوضحت أن إنتاج اللقاحات المضادة لكوفيد-19 لم يتأثر.

وظهرت في لقطات بثتها القنوات التلفزيونية الهندية سحابة ضخمة من الدخان الرمادي فوق موقع المعهد سيروم في بوني (غرب) حيث يتم حاليا إنتاج ملايين الجرعات من لقاح “كوفيشيلد” الذي طورته شركة مختبرات “أسترازينيكا” وجامعة أوكسفورد، لمكافحة كوفيد-19.

لكن القنوات أوضحت أن الحريق اندلع في موقع قيد الإنشاء بعيد عن منشآت إنتاج اللقاحات.

وقال مصدر في “سيروم انستيتيوت أوف إنديا” لوكالة فرانس برس إن “منشأة انتاج اللقاح لم تتأثر ولن يؤثر ذلك على الانتاج” موضحا أن الحريق “اندلع في مصنع جديد قيد الانشاء”.

وصرح مسؤول في ثكنة رجال الاطفاء في المنطقة لوكالة فرانس برس “أرسلنا ست او سبع سيارات اطفاء الى مكان الحادث. ليست لدينا معلومات اخرى نعلنها في الوقت الحالي بشأن رقعة الحريق او ما اذا كان أحد محاصرا”.

وأفادت الشرطة في بوني وكالة فرانس برس أن فرقها وصلت الى المكان بدون اعطاء تفاصيل إضافية.

والهند ثاني دولة أكثر تضررا بالوباء بعد الولايات المتحدة مع أكثر من 10 ملايين إصابة رغم ان معدل الوفيات فيها من بين الادنى في العالم.

وفي مطلع كانون الثاني/يناير تمت الموافقة بشكل طارىء على لقاحي استرازينيكا الذي طورته جامعة اوكسفورد وينتجه “سيروم انستيتيوت أوف إنديا”، وكوفاكسين الذي تصنعه شركة بهارات بيوتيك المحلية.

وأطلقت الهند السبت الماضي واحدة من أكبر حملات التلقيح في العالم بهدف تطعيم ما يصل الى 300 مليون شخص بحلول يوليو.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، وذلك لتوفير ميزات الشبكات الاجتماعية وتحليل الزيارات الواردة إلينا. إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركائنا من الشبكات الاجتماعية وشركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم.

اطّلع على التفاصيل اقرأ أكثر

موافق