القيادي البامي المحرشي متهم بالكذب على الحكومة واستغلال قضية “تقنين الكيف” في دعاية انتخابية سابقة لأوانها

Journaliste
الرئسيةسلايدرفي الواجهة
6 يناير 2020
القيادي البامي المحرشي متهم بالكذب على الحكومة واستغلال قضية “تقنين الكيف” في دعاية انتخابية سابقة لأوانها

الصحافة _ الرباط

بعد إعلان العربي المحرشي، عضو المكتب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة ومحاسب مجلس المستشارين عن تجاوب حكومة سعد الدين العثماني، مع مطلب تقنين زراعة القنب الهندي وإصدار عفو عام عن المزارعين المتابعين أمام القضاء، نفى مصدر حكومي نفيا قاطعا وجود أي تجاوب إيجابي مع المقترحات المقدمة من طرف حزب الأصالة والمعاصرة، واعتبر هذه التصريحات مجرد دعاية انتخابية لخلق ضجة إعلامية حول الموضوع من طرف المعنيين بالأمر.

وأعلن المحرشي في تدوينة كتبها على صفحته الرسمية في ”الفيسبوك”، عن تجاوب الحكومة مع ملف تقنين زراعة «الكيف» بأقاليم الشمال، من خلال الموافقة على قبول مناقشة مقترح قانون يتعلق بتقنين هذه الزراعة، ومقترح قانون يتعلق بإصدار عفو عام عن المزارعين الملاحقين من طرف المصالح الأمنية والقضاء.

وقال المحرشي في تدوينته «أتقدم بجزيل الشكر للحكومة على التجاوب الإيجابي من أجل مناقشة مقترح حزب الأصالة والمعاصرة في موضوع تقنين زراعة نبتة القنب الهندي، والعفو العام على مزارعي هذه النبتة المتابعين في قضايا ذات صلة».

رابط مختصر

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، وذلك لتوفير ميزات الشبكات الاجتماعية وتحليل الزيارات الواردة إلينا. إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركائنا من الشبكات الاجتماعية وشركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم.

اطّلع على التفاصيل اقرأ أكثر

موافق