الجزائر تستعد لبدء “محاكمة تاريخية” لـ”شقيق بوتفليقة” ومسؤولين كبار بالمخابرات

23 سبتمبر 2019
الجزائر تستعد لبدء “محاكمة تاريخية” لـ”شقيق بوتفليقة” ومسؤولين كبار بالمخابرات
رابط مختصر

الصحافة _ وكالات

تتجه الأنظار اليوم الاثنين، صوب المحكمة العسكرية بالبليدة بالجزائر، التي ستعرف أطوار محاكمة السعيد بوتفليقة، أخ ومستشار الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة، رفقة كل من قائد المخابرات السابق، محمد مدين المدعو “توفيق”، وبشير طرطاق آخر قائد مخابرات في عهد بوتفليقة، بالإضافة إلى الأمينة العامة لحزب العمال لويزة حنون بتهمة “المساس بسلطة الجیش” و “المؤامرة ضد سلطة الدولة”.

في الیوم ذاته ، سیحاكم أيضا وزير الدفاع الأسبق، خالد نزار، وابنه لطفي نزار، مسیر شركة “سمارت لینك كوم” و بلحمدين فريد، مسیر الشركة الجزائرية للصیدلة، المتھمین “بالتآمر” و “المساس بالنظام العمومي”، والذين أصدرت في حقھم المحكمة العسكرية بالبلیدة أوامر بالقبض الدولي، يوم 06 يونيو الماضي.

ولم يقدّم وزير الاتصال، الناطق الرسمي باسم الحكومة حسان رابحي، في تصريحه للصحافة، معلومات قطعية، بشأن استجابة وزارة الاتصال لمطالب مواطنين ببثّ محاكمة السعيد بوتفليقة، ورئيس دائرة الاستعلام والأمن (المخابرات) السابق، المعروف باسم الجنرال توفيق، ورئيس المخابرات السابق، اللواء بشير طرطاق، ولويزة حنون رئيسة حزب العمّال، عبر قنوات التلفزيون الجزائري، لكن مصادر إعلامية جزائرية أكدت أن المحاكمة ستكون على المباشر بدءاً من الساعة التاسعة صباحاً.

وأصدر قاضي التحقیق لدى المحكمة العسكرية بالبلیدة، يوم الأحد 5 ماي الفارط، أوامر بإيداع كل من عثمان طرطاق ومحمد مدين والسعید بوتفلیقة الحبس المؤقت بتھم “المساس بسلطة الجیش” و “المؤامرة ضد سلطة الدولة”، فیما تم إيداع لويزة حنون، يوم 09 ماي، سجن البلیدة بنفس التھم سابقة الذكر.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، وذلك لتوفير ميزات الشبكات الاجتماعية وتحليل الزيارات الواردة إلينا. إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركائنا من الشبكات الاجتماعية وشركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم.

اطّلع على التفاصيل اقرأ أكثر

موافق
error: Content is protected !!