البنك الدولي يضخٌ 4,8 مليار درهم في ميزانية المغرب لتمويل قطاع التعليم الأولي

Journaliste
سلايدرمجتمع
21 يونيو 2019
البنك الدولي يضخٌ 4,8 مليار درهم في ميزانية المغرب لتمويل قطاع التعليم الأولي

الصٌَحافة _ الرباط

أعلن البنك الدولي عن برنامج بـ 500 مليون دولار (حوالي 4,8مليار درهم)، من أجل مواكبة السلطات المغربية في تعميم الولوج إلى التعليم الأولي ودعم قدرات المعلمين وحكامة قطاع التربية.

وسيستند برنامج دعم قطاع التربية بالمغرب، الذي يرعاه البنك الدولي، على محاور الرؤية الممتدة بين 2015 و2030، التي أطلقتها الحكومة المغربية.

وقالت ماري فرانسواز ماري نيلي، مديرة العمليات بالنبك الدولي في منطقة المغرب العىربي، أن هذا البرنامج يراد منه دعم فعالية قطاع التربية عبر تطوير الولوج إلى تعليم أولي ذي جودة للجميع.

وشددت على أن البرنامج يروم الاستثمار في تعليم ذي جودة للمعلمين وضمن مقاربة تستحضر التحديات المرتبطة بجود التربية وتسيير المؤسسات المدرسية.

وتلاحظ المؤسسة المالية الدولية، أن 50 في المائة فقط من الأطفال المتراوحة أعمارهم بين 4 و5عاما، ولوج مؤسسات للتعليم الأولي إلى غاية 2017.

ويتوخى البرنامج، كذلك، دعم مشروع متمحور حول التكوين ومواكبة المعلمين خلال مسارهم، من أجل دعم المهنة.

ويتصور البنك، أن تحسين أداء وفعالية النظام التربوي من أجل الحصول عل نتائج جيدة، يمر عبر إحداث تغيير عميق في حكامته.

ويعتبر أن ذلك يقتضي الاخراط عقود لتحقيق الأهداف من قبل المديريات الجهوية والإقليمية للتربية والتكوين، مشيرا إلى التتبع والتقييم سيتيح الوقوف على مدى تحقيق الأهداف في مختلف المراحل.

رابط مختصر

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، وذلك لتوفير ميزات الشبكات الاجتماعية وتحليل الزيارات الواردة إلينا. إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركائنا من الشبكات الاجتماعية وشركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم.

اطّلع على التفاصيل اقرأ أكثر

موافق