الإعلامي زيرات بكندا يسائل مؤسسة الحسن الثاني لمغاربة الخارج

23 أكتوبر 2020
الإعلامي زيرات بكندا يسائل مؤسسة الحسن الثاني لمغاربة الخارج

الصحافة _ مونتريال

في حلقة أمس الخميس من البرنامج الذي يقدمه الإعلامي المغربي عبدو زيرات من مونتريال، أعاد نشر مقتطف لفيديو تم نشره نهاية يوليوز الماضي، ومن خلاله يوجه هذا الأخير تساؤلات محيرة للعقول ، وطالب باستفسار من القائمين على شؤون مؤسسة الحسن الثاني للمغاربة المقيمين بالخارج بشأن دعوة المغربية فاطمة معروف لحضور احتفالات عيد العرش بعد نشرها على فيسبوك صورة تهين من خلالها الدبلوماسية المغربية بكندا.

Screenshot 20201023 063808 Facebook - الصحافة

وتساءل زيرات حول المعايير التي تعتمدها المؤسسة لاختيار أفراد الجالية المغربية الذين يحضرون إلى المغرب من أجل المشاركة في احتفالات عيد العرش، هل المعيار هو الخدمة أم السب، هل هو إعطاء قيمة للوطن والمواطنين أم التحقير، يتساءل زيرات، داعيا مؤسسة الحسن الثاني إلى تقديم تفسير في الموضوع.

وأضاف زيرات في ذات الحلقة أن الأمور يجب أن تكون واضحة، وبأنه حان الوقت للقطع مع الاستهتار، والإساءة إلى القيم التي نريدها أن تكون بين المواطنين وخصوصا مغاربة العالم والإدارة المغربية، كما دعى زيرات إلى أن يتحمل كل مسؤوليته أمام هاته المعايير المقلوبة التي تم اعتمادها.

زيرات الذي تعجب لكون فاطمة معروف نشرت صورة حمار لوصف الدبلوماسية المغربية بكندا، وتم تكريمها باستدعاء للحضور إلى المغرب، وقد ظهرت هناك معززة مكرمة، ليطرح السؤال: هل المطلوب هو سب السلك الدبلوماسي للمغرب من أجل الحصول على دعوة لحضور احتفالات عيد العرش في المغرب ؟

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، وذلك لتوفير ميزات الشبكات الاجتماعية وتحليل الزيارات الواردة إلينا. إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركائنا من الشبكات الاجتماعية وشركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم.

اطّلع على التفاصيل اقرأ أكثر

موافق