إستقالة مزوار.. صمت مُريب داخل “الباطرونا” وهذه إجراءات تعيين من يخلفه

14 أكتوبر 2019
إستقالة مزوار.. صمت مُريب داخل “الباطرونا” وهذه إجراءات تعيين من يخلفه
رابط مختصر

الصحافة _ الدارالبيضاء

حالة من الصمت تسود الاتحاد العام لمقاولات المغرب بعد الاستقالة غير المنتظرة لصلاح الدين مزوار. فكل القياديين رفضوا صباح اليوم الإثنين للتعليق على حدث الإستقالة أو لإعطاء الأجندة المقبلة لخلافة الرئيس المستقيل، طالبين انتظار ما ستسفر عنه الساعات أو ربما الأيام المقبل، حسب ما أشار مصدر قيادي من داخل بيت “الباطرونا”.

“كان منتظرا أن يترأس مزوار اجتماعا للمجلس الإداري يوم الأربعاء المقبل لكن الاستقالة غير المنتظرة بعثرت الأوراق” يقول مصدر مطلع، مشيرا إلى أنه لايمكن إعطاء أي معلومات إضافية.

وحسب القانون الأساسي للاتحاد العام لمقاولات المغرب، فإنه في حالة شغور منصب الرئيس لأي سبب من الأسباب, فإن نائبه هو من يتولى الرئاسة بالنيابة إلى غاية انعقاد جمع عادي, يتم بعد انتخاب رئيس جديد.

لكن المشكل، أن منصب نائب الرئيس بدوره شاغر, وذلك بعد استقالة فيصل مكوار قبل أشهر. في هذه الحالة سيتعين على المجلس الإداري انتخاب أحد أعضائه، وتقليده منصب الرئيس بالنيابة، وذلك لمدة ثلاث أشهر، ينعقد بعدها جمع عام استثنائي لانتخاب رئيس جديد ونائبه، علما بأن مدة الولاية الرئاسية بالاتحاد تصل إلى ثلاث سنوات.

وكان صلاح الدين مزروا قد قدم استقالته من رئاسة “الباطرونا” أمس الأحد من خلال رسالة إلكترونية إلى أعضاء الاتحاد. هذه الاستقالة جاءت بعد البلاغ الناري لوزارة الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة القاطنين بالخارج, وذلك على خلفية إدلاء الرئيس المستقيل في لقاء دولي بمراكش بتصريحات حول تطورات الوضع بالجزائر, وهو ما وصفه بلاغ الخارجية المغربية بالتصرف “الأرعن والمتهور”.

كلمات دليلية

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، وذلك لتوفير ميزات الشبكات الاجتماعية وتحليل الزيارات الواردة إلينا. إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركائنا من الشبكات الاجتماعية وشركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم.

اطّلع على التفاصيل اقرأ أكثر

موافق
error: Content is protected !!