أطراف الاتفاق النووي: متمسكون بالحفاظ على الصفقة ورفع العقوبات عن إيران عنصر أساسي فيها

admin
الرئسيةسلايدر
29 يوليو 2019
أطراف الاتفاق النووي: متمسكون بالحفاظ على الصفقة ورفع العقوبات عن إيران عنصر أساسي فيها

الصحافة _ وكالات

اتفقت الدول الأطراف في الصفقة النووية مع طهران، خلال محادثات أجرتها يوم الأحد في فيينا، على عقد اجتماع لها على مستوى الوزراء، مؤكدة أن رفع العقوبات عن إيران جزء أساسي في الاتفاق.

وقالت هيئة الاتحاد الأوروبي للعلاقات الخارجية، التي ترأست أمينتها العامة، هيلغا شميد، اجتماع اللجنة المشتركة لتطبيق الاتفاق النووي، عقب المحادثات، إن المشاركين فيها “أكدوا تمسكهم الصارم بالحفاظ على خطة العمل الشاملة المشتركة”.

وأفاد البيان بأن الدول الأطراف في الاتفاق النووي، روسيا والصين وفرنسا وبريطانيا وألمانيا وإيران، “اتخذت قرارا لعقد جلسة للجنة المشتركة على مستوى الخبراء”.

وأضاف البيان أن الدول “أشارت إلى أن الالتزامات النووية وإلغاء العقوبات (ضد إيران) يمثلان عنصرين أساسيين في الاتفاق”.

وأكد المشاركون في اجتماع اليوم نية دولهم مواصلة مناقشة عملية رفع العقوبات على مستوى الخبراء، كما أعلنوا عن “دعمهم الكامل للمشروعات النووية مثل آراك وفوردو ومسؤوليتهم المشتركة عنها، بهدف ضمان الطابع السلمي الاستثنائي للبرنامج النووي الإيراني”.

واجتمع ممثلون عن كل من روسيا والصين وبريطانيا وفرنسا وألمانيا وإيران، يوم الأحد، في فيينا لمناقشة مسألة إنقاذ الاتفاق النووي، المبرم عام 2015 والذي يمر بأزمة معقدة عقب انسحاب الولايات المتحدة منه في 8 مايو 2018، وما تلاه من عقوبات أمريكية على الطرف الإيراني وإجراءات مضادة من قبل الجمهورية الإسلامية لخفض التزاماتها في إطار الصفقة، ردا على الخطوة الأمريكية وما تصفه طهران بعدم إيفاء الجهات الأوروبية بوعودها.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، وذلك لتوفير ميزات الشبكات الاجتماعية وتحليل الزيارات الواردة إلينا. إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركائنا من الشبكات الاجتماعية وشركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم.

اطّلع على التفاصيل اقرأ أكثر

موافق